منتديات محمد رشاد الهلالى الاسلامية رحمه الله

منتديات محمد رشاد الهلالى الاسلامية رحمه الله

هذا المنتدى اسس كصدقه جاريه على روح الحاج محمد رشاد الهلالى رحمه الله وغفر له و جعله الله فى فسيح جناته.نستحلفكم بالله الدعاء له .وجزاكم الله خيرا.

المواضيع الأخيرة

» هل نصلى الجمعة إذا اجتمع معها العيد أم لا؟
10th سبتمبر 2010, 10:33 am من طرف dr.honeycomb

» ان الرجل لترفع درجته فى الجنة باستغفار ولده
4th سبتمبر 2010, 2:51 am من طرف sadheart

» فضل الدعاء
4th سبتمبر 2010, 2:47 am من طرف sadheart

» بعض الأذكار بصورة مبسطة لأطفالنا الصغار
4th سبتمبر 2010, 2:45 am من طرف sadheart

» بيت المسلم وبيت العنكبوت ..
4th سبتمبر 2010, 2:41 am من طرف sadheart

» ألقاب الصحابة الكِرام
4th سبتمبر 2010, 2:35 am من طرف sadheart

» ذكراهم العطرة
4th سبتمبر 2010, 12:31 am من طرف dr.honeycomb

» يوم فى حياة صائم
6th أغسطس 2010, 12:07 am من طرف dr.honeycomb

» الآن بث مباشر: للدكتور حازم شومان
1st يوليو 2010, 5:02 pm من طرف Admin

» تكريم اليد اليمنى حال الإستنجاء
14th يونيو 2010, 8:54 pm من طرف dr.honeycomb

» سيرة "" العتيق"" أبى بكر الصديق
14th يونيو 2010, 8:07 pm من طرف dr.honeycomb

» الحلف بالطلاق .......... هل يقع؟
13th يونيو 2010, 10:22 pm من طرف Admin

» ماحكم طلاق السكران؟
13th يونيو 2010, 10:16 pm من طرف Admin

» فضل الصبر
27th مايو 2010, 11:34 pm من طرف أنينى

» لماذا الزانيه قبل الزاني والسارق قبل السارقه؟ ??
27th مايو 2010, 11:20 pm من طرف أنينى


    {ثُمّ لَتُسْأَلُنّ يَوْمَئِذٍ عَنِ النّعِيمِ}

    شاطر
    avatar
    سعد عبدالجيد
    عضو مميز
    عضو مميز

    عدد المساهمات : 147
    تاريخ التسجيل : 08/03/2009
    العمر : 28

    {ثُمّ لَتُسْأَلُنّ يَوْمَئِذٍ عَنِ النّعِيمِ}

    مُساهمة من طرف سعد عبدالجيد في 18th مارس 2009, 2:15 pm

    {ثُمّ لَتُسْأَلُنّ يَوْمَئِذٍ عَنِ النّعِيمِ}


    لا بد للإنسان أن يشكر الله عز وجل على نعمه التي تتوالى عليه ولو كان في شربة ماء يشربها ، فليحمد الله عليها، وقد قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -لأبي بكر وعمر لما خرجا من بيتيهما بسبب الجوع ثم أضافهم أنصاريٌّ فقدم لهم عذقاً من تمر ورطب فأكلوا وقدم لهم ماءً بارداً فشربوا : (إن هذا من النعيم ولتسألن عنه يوم القيامة). ومن عصى في صغير أو كبير فهو تحت الحساب والمؤاخذة إلا أن يغفر الله ذنبه ، إذا عُلم هذا عُلم معنى الذنب الذي يُنسب إلى الأنبياء والرسل فإنه ليس كبيرة بحال ، وليس تعمداً لمعصية الله ، وإنما قد يكون اختياراً لخلاف الأَوْلَى ، أو انقطاعاً - لحظة - عن الذكر الدائم ، أو قعوداً - لحظة -عن الشكر الدائم ، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (إنه لَيُغَانُ على قلبي وإني أتوب إلى الله في اليوم أكثر من مائة مرة) . وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم يصلي من الليل حتى تتفطّر قدماه ، فإذا سئل في ذلك قال: (أفلا أكون عبداً شكوراً) فمن عرف حق الله على عباده ، وعرف أن حقه يعظم كلما عظمت نعمته على العبد وعلم أن حق الله سبحانه على عبده أن يذكره فلا ينساه ، ويشكره فلا يكفره ، وأن يطيعه فلا يعصاه ، وأن يخافه ويتقيه كما ينبغي لجلاله وعظيم سلطانه ؛ علم العبد عند ذلك ماذا تعني المعصية والذنب؟
    avatar
    sadheart
    عضو متألق
    عضو متألق

    عدد المساهمات : 69
    تاريخ التسجيل : 18/03/2009

    رد: {ثُمّ لَتُسْأَلُنّ يَوْمَئِذٍ عَنِ النّعِيمِ}

    مُساهمة من طرف sadheart في 2nd يونيو 2009, 9:47 pm

    جزيت خيرااااااااااا

    mahmoud1984

    عدد المساهمات : 10
    تاريخ التسجيل : 22/04/2009

    رد: {ثُمّ لَتُسْأَلُنّ يَوْمَئِذٍ عَنِ النّعِيمِ}

    مُساهمة من طرف mahmoud1984 في 8th يوليو 2009, 12:39 am

    جزاك الله خيرا
    avatar
    عادل محمد رشاد
    عضو جديد
    عضو جديد

    عدد المساهمات : 27
    تاريخ التسجيل : 16/08/2009
    العمر : 47

    رد: {ثُمّ لَتُسْأَلُنّ يَوْمَئِذٍ عَنِ النّعِيمِ}

    مُساهمة من طرف عادل محمد رشاد في 8th أكتوبر 2009, 11:54 am

    me="11 70"]
    بسم الله الرحمن الرحيم

    الحمد الله والصلاة على من لا نبي من بعده

    قال تعالى في كتابه العزيز(ومن يعمل سواء او يظلم نفسه ثم يستغفر الله يجد الله غفورا رحيما )
    ما اعظم رحمة الله بعبده يرتكب العبد الفواحش وترتفع الى ربه المعاصي وينزل الله الى عبده الخير والرحمة يمد يده لمسئ الليل والنهار ليغفر لعبده ما فعل. الله اكبر ما اعظمها من رحمة ولقد قال نبي الرحمه في الحديث القدسي عن انس بن مالك قال الرسوال صلى الله عليه وسلم (قال الله تعالى ،ياابن ادم ،انك ما دعوتني ورجوتني غفرت لك على ما كان منك ولا ابالي ، ياابن ادم ، لو بلغت ذنوبك عنان السماء ثم استغفرتني غفرت لك يا ابن ادم ،لو اتيتني بقراب الارض خطايا ثم لقيتني لا تشرك بي شيئا لا تيتك بقربها مغفرة) وقال تعالى في كتابه الكريم (وتوبوا الى الله جميعا ايه المومنون لعلكم تفلحون ) اي رحمة اعظم من هذه الرحمة يخلقناعلى الاسلام وينعم علينا ان نكون من اهل السنه ونقابل هذا بارتكاب المعاصي وبعدها عندما تبكي العين وينطق القلب (اللهم اغفر لي ) تتبدل السيئات حسنات ويغفر الله له وتغسل الدموع الذنوب ويفرح الله بعبده انها الرحمة الكبر ى الحمد الله رب العالمين اللهم اغفر لي ولاخوتي في الاسلام ولكل من مات من امة الحبيب محمد ولوالدي وللمسلمين جميعا وكتبنا من المغفور لهم يارب .....امين

    احوكم عادل رشاد

      الوقت/التاريخ الآن هو 21st نوفمبر 2018, 4:39 pm